"الشرقية للدخان" المصرية تغلق مصنعها في الإسكندرية حتى "إشعار آخر"

بنك مصر

الاثنين 20 ديسمبر 2021 - 02:32

أغلقت الشرقية للدخان "إيسترن كومباني" المصرية مصنعها في مدينة الإسكندرية شمالي القاهرة، والذي يمثل 3 إلى 5% من إجمالي إنتاج الشركة، "لحين إشعار آخر" بدايةً من أمس السبت، وذلك لعدم حاجتها لزيادة الإنتاج، وفقاً لنشرة داخلية للشركة. 

مصنع الإسكندرية، المتخصص في إنتاج السجائر، هو واحد من عشرة مصانع تمتلكهم الشركة. وتحتكر الشرقية للدخان صناعة السجائر في مصر، وتنتج السجائر وتبغ الغليون والسيجار والمعسل. وتبلغ الحصة السوقية للشركة حوالي 70%، مقابل نحو 30% للشركات الأجنبية.

وزادت مبيعات الشركة 9% في الربع الأول من السنة المالية 2021-2022 لتبلغ 4.311 مليار جنيه بنهاية سبتمبر الماضي. "مخازن الإسكندرية مكتظة بالمنتج، والمخزون أصبح فوق الحد الآمن. وقرار الإغلاق إداري لإعادة تنظيم العمل وتوفيراً للنفقات. وأعطيت إجازة مدفوعة الأجر للعاملين ولن يُمس أي منهم "، بحسب العضو المنتدب لشركة الشرقية للدخان هاني آمان، في تصريح خاص لـ"الشرق" اليوم تعقيباً عل القرار.

تمتلك الحكومة المصرية 50.5% من الشركة الشرقية للدخان "إيسترن كومباني"، عبر الشركة القابضة للصناعات الكيماوية، ويتوزع باقي هيكل الملكية بواقع 6.1% لاتحاد العاملين المساهمين، و41% هي أسهم حرة التداول بالبورصة.

لدى الشرقية للدخان نحو 12.7 ألف عامل، منهم نحو 1300 عامل بمصنع الإسكندرية المتخصص في إنتاج السجائر، والذي يمثل 3 إلى 5% من إجمالي إنتاج الشركة.

70 مليار سيجارة "إنتاج الشركة بلغ 70 مليار سيجارة السنة الماضية، ولن يقل هذه السنة عن ذلك. في حين أن مخزون الشركة من السجائر يكفي لنحو 13 يوماً"، كما يوضح آمان.

وزادت أرباح الشركة التي تأسست عام 1920 بنحو 37% في الربع الأول من السنة المالية الحالية إلى 1.598 مليار جنيه على أساس سنوي بنهاية سبتمبر الماضي.

ولدى الشركة مخزون من الدخان الخام أو التبغ يكفيها حتى 5 أشهر ونصف وفقاً لقوائمها المالية بنهاية سبتمبر الماضي.

جرى تداول سهم الشركة في بورصة مصر عند 10.83 جنيه بارتفاع 0.28%. في الوقت الذي تغلق فيه الشرقية للدخان أحد مصانعها لإنتاج السجائر لتخمة المخزون لديها، تعمل الحكومة منذ فترة لإجراء مزايدة بشأن رخصة جديدة لإنتاج السجائر التقليدية والإلكترونية في أكبر بلد عربي من حيث تعداد السكان.

لكن شركات "بريتش أمريكان توباكو" و"المنصور الدولية للتوزيع" و"أدخنة النخلة"، التابعة لـ"جابان توباكو" اليابانية، انسحبت الأسبوع الماضي من المزايدة المزمعة وفقاً لبيان لهم، معللين الانسحاب بأن شروط المزايدة الجديدة ستبقي على "حالة شبه احتكارية بسوق السجائر".

وكانت مصر ستجري المزايدة المزمعة في 3 أبريل المقبل، في خطوة كان من شأنها كسر احتكار الشرقية للدخان لصناعة السجائر بالبلاد. وكان الموعد النهائي لتقديم العروض الفنية والمالية للمزايدة 23 يناير المقبل.

التعليقات

بنك الاسكان والتعمير

استفتاء

ما رأيك بــ الصفحه الجديده للشبكة ؟


  ممتاز

  جيد

  لا بأس

  ضعيف
نتائج الاستفتاء

أحدث الصور

البنك الزراعى
غاز مصر
image title here

Some title